Aktuelles /برقيات

أزمة سريلانكا تستمر، والضخم ينذر بالخطر

بالشهور الماضية دخلت سريلانكا في كوكبة من الصراعات السياسية الداخلية، مصحوبة بانهيار اقتصادي لم تشهده البلاد مطلقًا من قبل. أدى الانهيار إلى زيادة أسعار الأغذية بأكثر من 80% مقارنة بأسعار العام الماضي. أيضًا الاحتجاجات في الشوارع جعلت من الصعب على البلاد جذب السياح من جديد بعد أزمة كورونا، مما جعل البلد المعتمد على السياحة في المقامين الأول والأخير؛ بخطر.

الجدير بالذكر أنه بالأعوام الماضية قامت البلاد بمنع دخول الأجانب إلى أراضيها بهدف الحدّ من انتشار فيروس كورونا؛ مما أضعف الاقتصاد المحلي المعتمد على السياحة، مثل بيع المشغولات اليدوية والإكسسوارات التذكارية، بالإضافة إلى زيارة الأجانب للمعالم السياحية التي تُدخل العملة الصعبة للبلاد.

حاليًّا تعاني البلاد من نقص في العملة الصعبة وبات من الصعب استيراد الأساسيات مثل الأغذية والوقود، فهل من حل في الفترة القادمة؟

المصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق