Aktuelles /برقيات

العمالة العالمية تتقلص، وأمازون أولى الشركات!

خلال هذه الأيام تقوم الكثير من الشركات على مستوى العالم بتسريح الموظفين من مختلف الوظائف، سواء كانت ضرورية جدًا أو جانبية. الوضع الاقتصادي العالمي لا يتحمل الإنفاق على أجور الكثير من الموظفين على حساب أولوية بقاء الشركات نفسها في السوق التنافسية. هذا يضع ملايين الأسر في وضع مادي سيء جدًا، ويبدو أن شركة أمازون (واحدة من أكبر شركات التوظيف) بدأت في تسريح موظفيها.

أعلنت الشركة رسميًّا أن إجمالي الموظفين المُسرَّحين من مخازنها ومكاتبها سيصل إلى حوالي 18 ألف موظفًا على مستوى فروعها بجميع دول العالم، وهذا رقم أكبر بكثير من الذي كان متوقعًا بالعام الماضي. بررت أمازون هذا بحجة أن الناس توجهوا للشراء أونلاين خلال فترة كورونا مقارنة بما قبلها، وبالتبعية كانت الشركة في حاجة لتعيين موظفين أكثر لسدّ العجز، والآن بعدما انفرجت الأزمة صارت هذه العمالة مُثقلة لكاهل الشركة.

المصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق