Aktuelles /برقيات

اليابان تدعم السياحة لتقوية العملة المحلية

بالفترة الأخيرة شهدت الكثير من عملات العالم هبوطًا حادًا بسبب الأزمة الاقتصادية التي تسببت فيها الحرب من ناحية، وكوفيد-19 من ناحية أخرى على مدار أعوام طويلة، وبالتبعية قامت الدول بأخذ قرارات محورية لتقوية العملات المحلية. لكن اليابان دائمًا لها نهج آخر.

قررت اليابان بدء فتح باب استقبال المزيد من السياح بداخل البلاد في محاولة لرفع قيمة الين الياباني بعد أن وصل إلى أدنى مستوياته أمام الدولار الأمريكي بالأسبوع الماضي، وهي القيمة الأدنى له منذ 24 عامًا بالتمام والكمال.

الحد الأقصى لدخول الأجانب اليابان بالفترة الأخيرة هو 20 ألف سائح يوميًّا فقط، وهذه الأيام أخذت الحكومة اليابانية الرقم إلى 50 ألفًا، ومن المتوقع أن يتم حذف الحد الأقصى من الأساس على أمر إنعاش الين من جديد.

علمًا أن الكثير من البلدان على مستوى العالم أخذت إجراءات وتدابير احترازية صارمة بشأن فيروس كورونا الذي تأتي منه متحورات جديدة مع الوقت باستمرار، واليابان كبلد كبير من المتوقع أن تقوم بكل هذا، وأكثر. لكن للأزمة الاقتصادية أحكام بالطبع.

المصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق