Aktuelles /برقيات

بريطانيا تعاني من نقص المهارات، وربما الحل في المهاجرين…

في مؤتمر سياسي مؤخرًا تم عقده في بيرمنغهام، أعرب السياسي البريطانية توني دانكر عن العجز الشديد في القوى العاملة الماهرة بالبلاد، ويتوقع الخبراء أن تتضاعف الوظائف المتاحة بعد دخول العالم في كساد اقتصادي كبير قريبًا، أي ارتفاع نسبة البطالة للعمالة المحلية. وشجع السياسي على تسهيل إجراءات دخول المهاجرين للعمل، وفي نفس الوقت الحدّ من إمكانية مساعدة هذا على الهجرة غير الشرعية أو كسر الإقامة المحددة بصورة أو بأخرى.

هذا الأمر يمكن عكسه على مرآة أوروبا كلها، وبالتحديد في دول صناعية مثل ألمانيا. العمالة الماهرة الأجنبية هي الحل الأمثل لسد العجز في الكثير من الوظائف الهامة بقطاعات كثيرة لا يوجد فيها خبراء من أهل البلاد بما يكفي.

ربما ينعكس هذا على سياسات الدول الأجنبية وتسهل من إجراءات الهجرة للعمل من البلدان المختلفة مثل البلدان العربية والآسوية.

المصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق