التوصيات

خمس أمور إذا وجدتها في بيئة العمل… عليك الهرب فورًا!

نستكمل معكم رحلتنا في التوظيف، وهذه المرة نتحدث عن بيئة العمل من جديد، لكن مع بعض التغييرات الطفيفة في الواقع. سابقًا كنا نتحدث عن كيفية تحسين بيئة العمل، الحفاظ عليها جيدة، أو التأقلم معها، لكن هذه المرة نحن نتحدث عن مجموعة علامات إذا وجدتها فيها، ليس عليك التفكير في موقفك وتقييمه حتى؛ ما عليك هو الهرب حرفيًّا!

فما هي هذه العلامات؟ ولماذا تعتبر خطرة للغاية هكذا؟ هذا ما نعرفه في السطور التالية. يرجى العلم أن هذه العلامات شخصية تمامًا ومن واقع عبرة عملية في بيئة العمل، ويمكن ألّا تتناسب مع موقفك أو تفكيرك بالضبط، فهي مجرد نصائح، وتنفيذها يعود إليك.

والآن… هيا بنا!

المدير غير المهتم

عند التعامل مع الزملاء في بيئة العمل، بالتأكيد تحدث مشاكل من وقتٍ لآخر، وبالتأكيد تلك المشاكل تصل في معظم الأحيان إلى الإدارة نفسها. وهنا إما تكون الإدارة مُنصفة وتبدأ في التحقيق وإعطاء كل ذي حقٍ حقه، أو لا تهتم من الأساس. ولهذا إذا وجدت الإدارة غير مهتمة بالمشكلة المطروحة فعلًا، أو قدمت حلًا غير مناسب أو غير منطقي، فاعلم أن هذه الإدارة في طريقها لإضاعة مستقبلك المهني كله.

اعلم أن المدير هو عماد الفريق، وهو الضامن الأول والأخيرة لمستقبلك في الشركة التي تعمل فيها، وإذا لم يكن على قدر المسؤولية، اعلم أن عليك الهرب فورًا!

خمس أمور إذا وجدتها في بيئة العمل... عليك الهرب فورًا!

الزميل المتكاسل

إن الزميل المتكاسل في بيئة العمل بمثابة لعنة فعليًّا. هذا الشخص لا تستطيع أن تصل معه إلى حل وسط، كل ما يريده في الحياة هو أن يراك تُعاني، خصوصًا إذا كانت المُعاناة بسبب تكاسله عن أداء المهام، وبالتبعية رميها عليك بالكامل. بالتأكيد على الإدارة أن تحرص على كون هذا غير ممكن من الأساس، لكن إذا كنت أمام زميل متكاسل ومدير غير مهتم، فأنت في عداد الموتى يا صديقي.

الكوميدي في المتكاسل هو أنه يأتي للعمل، يجلس على المكتب، يطلب القهوة والشاي، ثم لا يقوم بأي شيء مفيد على الإطلاق، وتراه غالبًا يتصفح مواقع التواصل الاجتماعي دون إنجاز أي شيء من المهام المسندة إليه!

تأخير الرواتب

في بعض الأحيان قد تقوم الشركة بتأخير الراتب. في البداية يمكن اعتبار هذا أنه مشكلة عرضية من الطبيعي أن تحدث، ويمكنك تمرير الأمر بسلام، فأنت في النهاية ستحصل على راتبك بعد أسبوع مثلًا، أليس كذلك؟

لكن الوقت الذي لا يمكن لك تمرير الأمر فيه، هو عندما تتأخر الرواتب باستمرار، وفي كل مرة يخرج المدير بحجة مختلفة. وقتها اعلم أن المدير تعسر ماليًّا بسبب الإنفاق على أمور لا تستحق الإنفاق عليها، أو أن هناك أزمة اقتصادية في القطاع أو البلاد بشكلٍ عام، وفي الحالتين اعلم أن الشركة غالبًا هالكة، وأنه عليك الهرب فورًا.

خمس أمور إذا وجدتها في بيئة العمل... عليك الهرب فورًا!

ساعات العمل الإضافية

الساعات الإضافية، أو المعروفة باسم “أوفر تايم”، هي الساعات التي تقضيها في العمل فوق المقررة بالفعل في العقد المبرم بين الطرفين. تلك الساعات عادة من يكون لها مقابل مادي، لكنه أقل بكثير من مقابل الساعات الأصلية للعقد. لكن في بعض الأحيان تكون تلك الساعات إجبارية على الموظفين، وهنا عليك أن تقف وتعيد تقييم موضعك في الشركة.

هل ترضى بالعمل لساعات إضافية بدون أي مردود مادي على الإطلاق بينما تُنهش صحتك وتتآكل حياتك الاجتماعية، أم تترك العمل وتهرب بحثًا عن مستقبل أفضل وبيئة عمل أرقى من هذه؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق