التوصيات

ما الذي يفرق المحترف عن الهاوي في التجارة؟

هذا المقال موجه بالكامل للتجار، إن التجارة هي التي تجعل عالمنا المعيش كما هو عليه هذه الأيام. بدون التعامل التجاري، لا توجد حركة للمال، ولا يوجد تبادل ثقافي أو سلعي من أي نوع على الإطلاق، وبالتبعية تندثر الحضارة كما نعرفها. وهذه الأيام، عندما نقوم ببدء أي نوع من أنواع التجارة مجملًا، تكون هناك عشرات العشرات من المعيقات والمشاكل أمامنا.

ولهذا يكون التجار نوعًا من اثنين، إما محترفون، أو هاوون. المحترف هو الشخص القادر على التبادل التجاري والاستحواذ على السوق وكسب المال بأعلى كفاءة ممكنة وبأقل وقت ومجهود، بينما الهاوي يكون العكس تمامًا.

إذًا… ما الذي يفرق هذا عن ذاك؟

حسنًا، لما لا نعرف سويًّا؟!

اقتناص الفرص بسرعة

في التجارة، يقوم الهاوي بالنظر إلى الفرصة التي أمامه أكثر من مرة حتى يقرر أن يقتنصها، بينما المحترف يقوم بأخذها مباشرة. وهذا لأن المحترف لا يحتاج إلى وقت طويل لوضع كل الاحتمالات الممكنة للفرصة الموضوعة أمامه. في غضون ساعات قليلة يقوم بتحديد نسبة الخسارة، وإذا لم تكن بالكبيرة، قام باقتناص الفرصة مباشرة.

وهذا على عكس الهاوي الذي يقوم بالتخطيط والدراسة لأيام وربما لأسابيع، حتى يُفاجئ في النهاية أن المحترف قد أخذ الفرصة بالفعل، بينما عليه الآن انتظار فرصة أخرى؛ هذا إن أتت من الأساس.

ما الذي يفرق المحترف عن الهاوي في التجارة؟

عدم رمي كل المال في مكان واحد

التجارة تعتمد على رمي المال باستمرار، والذكاء هو الرمي في أماكن ومنافذ تجارية متعددة، فإذا أصابت الخسارة منفذًا معينًا، تظل باقي المنافذ آمنة، وتصبح الخسارة النهائية محدودة وبالإمكان التعويض عنها، بل وتحقيق الربح سريعًا كذلك.

المحترف يقوم بالاستثمار في الذهب والعقارات والمشاريع التجارية الصغيرة، بينما الهاوي يقوم باستثمار كل أمواله في مكان واحد؛ الذهب مثلًا. فإذا هبط سوق الذهب، صار المحترف عائمًا على السطح باستثماراته الأخرى، بينما هوى الهاوي تمامًا إلى هاوية لا قرار لها، ولن يستطيع تعويض خسارته غالبًا.

احترام المنافس

في الكثير من الأحيان يكون احترام المنافس واجبًا، وهذا أحد الفروقات الجوهرية بين المحترف والهاوي في التجارة بشكلٍ عام. إن المحترف يعلم القيمة الحقيقية لمنافسه، فهو الذي يدفع عجلة التخفيضات المستمرة على السلع المقدمة من جميع الأطراف على الساحة، وهو أيضًا القادر على تحسين الاقتصاد نفسه مما يسمح بزيادة الأرباح لجميع الأطراف بالطبع.

أما من الناحية الأخرى، فيرى الهاوي أن المنافس غير جدير بالاحترام، وليس إلا مجرد عقبة في وجه تقدمه.

اعلم أن احترام المنافس من أساسيات التجارة السليمة. وفي بعض الأحيان، يمكنك عقد شراكات مع المنافس حرفيًّا، مما يحقق الربح لكليكما على المدى الطويل.

ما الذي يفرق المحترف عن الهاوي في التجارة؟

الشراء بالأجل

في التجارة، هناك أكثر من وسيلة للحصول على المنتجات من الشركات المختلفة لعرضها أو تعديلها. فيمكنك عقد شراكة مع شركة معينة تنص على مدك بالسلع المعينة لفترة معينة، على شرط أن تُباع وتأخذ عمولة بيع، مع دفع تكاليف التخزين والنقل من قِبل الطرف الأول. لكن ماذا بخصوص السلع التي تريد الحصول على ربحها بالكامل لك؟

المحترف يدفع المبلغ على أجزاء، والهاوي يدفعه بالكامل دفعة واحدة. المحترف دائمًا ما يكتسح السوق بالمناسبة في هذه الحالة!

تعيين محاسب قانوني

بالتأكيد لا تريد أن تُلسع من نحل التجارة يا عزيزي، أليس كذلك؟

المحترف دائمًا وأبدًا يقوم بتعيين المحاسب القانوني القادر على حساب كل شيء وأي شيء بخصوص الأرباح والتكاليف، مما يضمن دفع النسبة المقررة من الضرائب ليس إلا.

أما الهاوي يعتمد على مكاتب مختلفة لعمل الحسابات له، وبالتبعية يضيع على نفسه الجلسات الرسمية مع المحاسب طويل الأمد الذي يفهم الشركة ويعزز من أرباحها بأفكاره وخبرته في المجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق