التوصيات

ما هو الكارير شفت؟ ومتى عليك البدء فيه؟

الأعمال من حولنا كثيرة، في بداية حياتك تندمج في شركة أو عمل حر، ثم تُدرك أن هذا ليس مكانك، أو يتم حلّ الشركة، أو يقوم عميلك بتركك وبدء البحث عن عامل حر آخر يمكنه تقديم نفس منتجك بنصف السعر تقريبًا. ووقتها يستوجب عليك الانتقال إلى وظيفة أخرى، هذا إن كانت موجودة من الأساس؛ وهذا لأن بعض المجالات المهنية بعينها يمكن ألّا يكون سوقها العملي كبيرًا كما تتخيل. بعض الأعمال ترتبط بالحيِّز الجغرافي، وبعضها بطبيعة السكّان، إلخ.

ولهذا تغيير المجال المهني بالكامل ضروري في بعض الأحيان؛ أي تعلم حِرفة أو مهارة جديدة يمكنك العمل بها وكسب المال. هذا الأمر يُعرف باسم الكارير شفت يا صديقي، وهذا ما سنتحدث عنه اليوم بشيء من التفصيل.

ما هو الكارير شفت؟ ومتى عليك البدء فيه؟

ما هو الكارير شفت؟

إن الكارير شفت مصطلح يهدف إلى تغيير المجال المهني الخاص بالمرء تمامًا، أي ترك كل الوظائف التي لها علاقة بتخصصه الأصلي، وبدء البحث عن تخصص آخر للدراسة والتعمق، مما يسمح بظهور فرص عمل أخرى على الساحة بأي شكل من الأشكال. يتميز الكارير شفت بإتاحة فرص كثيرة أمام المرء، وهذا لأن التخصصات التي يمكن تعلمها جديدًا كثيرة جدًا في الواقع، سواء كانت مرتبطة بشكلٍ ما بالتخصص السابق، أو مختلفة تمامًا عنه.

يقوم ملايين الناس بتغيير تخصصاتهم الأصلية كل يوم على مستوى العالم، وهذا لأن سوق العمل باتت مكتظة باللاعبين في كل مكان، مما رفع سقف المنافسة وأجبر الناس على الدراسة أكثر والتعمق أكثر؛ مما يعني أنك إذا لم تكن مهتمًا بتخصصك الحالي، ببساطة لن تكون محترفًا بما فيه الكفاية للمنافسة به. ولهذا، يجب عليك بدء الكارير شفت في أقرب وقت.

والسؤال هو…

كيف تختار تخصصك الجديد؟

هل له سوق جيدة؟

للعمل على الكارير شفت بكفاءة، يجب أن تختار التخصص الذي له سوق جيدة مقارنة بالتخصص السابق. فإذا كان تخصصك السابق هو كتابة المقالات، لكن السوق مشحونة جدًا بهذا التخصص، فربما يجب أن تجرب حظك في تعديل الفيديو، أو تصميم الجرافيك، أو حتى ميكانيكا السيارات (الحرف اليدوية).

يجب أن يكون التخصص الجديد صاحب سوق جيدة وليست فيها منافسة كبيرة جدًا، مما يسمح بحصولك على وظيفة فعلًا بعد الدراسة. والسوق يتم تحديدها عن طريق البحث في جوجل عن عدد الوظائف المتاحة فيه، أو السؤال بأرض الواقع إذا كان التخصص الجديد مرتبطًا بالاحتكاك بالناس بصورة مباشرة.

ما هو الكارير شفت؟ ومتى عليك البدء فيه؟

هل ستتعلمه بسرعة؟

السؤال المباشر هذا مرتبط بسرعة تعلمك للأشياء. فهل يمكنك أن تتعلم تخصصك الجديد بسرعة حتى يمكنك المنافسة بسهولة، وبالتبعية تخطي الكثير من المنافسين وتوفير الوقت وكسب العملاء؟

إجابة هذا السؤال تتمثل في التجربة نفسها. يمكنك بدء تعلم التخصص الجديد فورًا، وبعد بضعة حلقات أو دروس، انظر إذا كنت تتعلم بسرعة وتتقن ما أمامك أم لا. فإذا كانت الإجابة لا، ابحث عن معلم آخر أولًا، ثم عن تخصص آخر ثانيًا. المهم في الكارير شفت هو أن تحصل على مسار مهني جديد في نهاية المطاف، والطريق ليس سهلًا…

هل مرتبط بتخصصك السابق؟

هنا دعني أعلمك خدعة لطيفة، إن تخصصك السابق قادر على منحك امتيازًا في تخصصك الجديد.

فمثلًا إذا قررت دراسة تخصص جديد مرتبط بتخصصك السابق، فأنت هكذا ستتعلم بسرعة، لأنك ببساطة تدرس شيئًا في نفس العالم الذي كنت معتادًا عليه. ولهذا مصمم الجرافيك ثنائي الأبعاد نوعًا ما يمكنه تعلم تصميم الجرافيك ثلاثي الأبعاد بسهولة مقارنة بالذي يتعرف على الجرافيك لأول مرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق