Aktuelles /برقيات

هبوط في أسعار الأغذية عالميًّا وإشراقة أمل بعد انتظار

منذ بداية العام والأحوال الاقتصادية على مستوى العالم ليست في أفضل حال، خصوصًا من بعد بدء الحرب الروسية-الأوكرانية، ومنع روسيا لمعظم دول العالم من استيراد البترول منها، واستخدامه كوسيلة ضغط في الحرب الدائرة حتى هذه اللحظة. وفي المقابل، ارتفعت أسعار المحروقات، وبالتبعية أسعار فواتير الكهرباء والغاز الشهرية والسنوية لجميع دول العالم عمومًا، والاتحاد الأوروبي خصوصًا.

هذا انعكس على أسعار الأغذية التي يتم استيرادها من أوكرانيا (تحديدًا القمح)، حيث يتم نقله أيضًا بالبترول الذي لم يعد متاحًا بوفرة كما كان.

شهد العالم موجة غلاء قوية جدًا بالشهور الماضية. لكن حسب آخر تصريحات منظمة الأغذية والزراعة التابعة لهيئة الأمم المتحدة؛ فإن أسعار الأغذية في هبوط للشهر الخامس على التوالي بجميع أنحاء العالم.

أتى الهبوط بسبب ازدهار محصول القمح في بلدان يمكن التعامل معها بسهولة مثل كندا والولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة لبعض الأسباب الأخرى.

المصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق