Aktuelles /برقيات

إيلون مسك ربما “ينسحب” من شراء تويتر!

بالفترة الأخيرة كان حديث الميديا هو الصفقة العملاقة التي تقدر قيمتها بـ 44 مليون دولار بالتمام والكمال، مقدمة من المستثمر الأشهر على مستوى العالم وأغنى الأغنياء “إيلون مسك” إلى شركة تويتر، وتهدف الصفقة إلى استحواذ مسك على شركة تويتر بالكامل، وبالتبعية موقع التواصل الاجتماعي الشهير خاصتها، والحامل لنفس الاسم.

تم تداول خبر الاستحواذ بقوة، بل وأيضًا قام مسك ببيع حصة كبيرة من أسهمه في شركة تيسلا (التي يملكها) بهدف الحصول على سيولة لشراء منصة التواصل الاجتماعي. لكن يبدو أن هذه الصفقة لن تتم لسبب واحد: رويترز تقول إن حوالي 5% من مستخدمي المنصة عبارة عن حسابات وهمية.

هذا بالطبع أقلق مسك بشدة ودفعه إلى نشر تغريدة رسمية على الموقع يقول فيها إن صفقة الاستحواذ متوقفة مؤقتًا حتى تقدم شركة تويتر بيانات تُثبت أن الحسابات الوهمية لا تمثل تلك النسبة الكبيرة من المستخدمين، وأن تقرير رويترز لم يكن في محله من الأساس.

فهل سيشتريه بالنهاية؟ لا أحد يعلم.

المصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق