Aktuelles /برقيات

الولايات المتحدة تمنع استيراد بعض الإلكترونيات من الصين بصورة رسمية!

خلال الأعوام الماضية قامت الولايات المتحدة الأمريكية (وبالتحديد في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب) بقطع العلاقات مع شركة Huawei الصينية تمامًا، وكان السبب شكّ الولايات المتحدة في بيع شركة هواوي لبيانات مستخدمي هواتفها للحكومة الصينية، وبالتبعية التجسس على الشعب الأمريكي وجعل الأمن القومي الأمريكي في خطر. وبالرغم من كل شيء، كان الحظر على هذه الشركة فقط، لكن يبدو أن الوضع تغير هذه الأيام.

تم التصويت رسميًّا في الولايات المتحدة على منع خمس شركات رئيسية للمعدات التقنية والرقائق وأجهزة التواصل الرادوية من تصدير منتجاتها إلى الأراضي الأمريكية. شركة هواوي مُدرجة مرة أخرى على اللائحة، لكن مع شركات أخرى قوية ألا وهي: ZTE وHikvision وDahua وHytera.

أعربت شركة هيكيفيجن الصينية تحديدًا عن الاستياء التام من هذا القرار، وأن ما فعلته الحكومة الأمريكية سيجعل الحصول على المكونات التقنية الدقيقة للتجارات الصغيرة والمواطنين الأمريكيين، أصعب بكثير -بل وأغلى- من السابق، دون وجود خطر حقيقي على الأمن الأمريكي.

المصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق